ارواحاً كانت لنا حياة

ما اصعب الفراق،

ما اصعب ان تري الحي بلا روح،

وان يختفي من أمامك الحبيب،

تبحث عنه في ارجاء مكان يجمع بينكم،

لا تسمع صوته، لم تعد تستطع رُؤيته، لم تعد تستطع ان تلمسه،

تبكي، ولكن لن يفيد البكاء،

فهل يعود الاحبة؟

هل تعود روح كانت تملأ اجسادنا حياة؟

هل يشعر من فارقوا حياتنا ذلك الوجع القاتل داخل أعماقنا؟

ذلك الحرق الصامت في قلوبنا؟

حرق يثقب قلوبنا،

ويحرق صدورنا،

ويجلد داخل اجسادنا بصمت.

فقد تشعر بحرق مشاعرك دون ان تسمع صوت السيوف،

تنزف جوارحك،

ولا تري دماء،

انه الفراق

الم، وجع،

ولكن تستمر الحياة.

يرحل من يرحل،

ولا تقف الحياة.

تسقط عند موت الحبيب،

ولكن لا تموت، تبقي حي بلا حياه، فقد لتتألم.

يموت الحبيب فيرتاح،

ونموت نحن احياء ليعذبنا الفراق.

يرسل الموت أشباحا تسكن داخلنا، تمزق ارواحنا، تمزق أكبادنا، تحرق قلوبنا.

ولكن لا نموت،

نعيش ونستمر،

وتستمر الحياة

ثم ننسى،

ولكن لا نبقى كما كنا، نبقى اجسادً حية بلا روح.

اللهم اغفر لارواحاً، كانت لنا حياة.

Nehal El-Nagdi

Nehal El-Nagdi

Nehal is an egyptian mom in the late twenties, who grow up on classical music due to her talent in singing; which fueled her artistic and literary side. Losing her father at the age of 14 – who was her supporter and the one who encourged her to sing since he believed her voice was a magical gift – was the true lesson about life she learned the hard way. Since then she held her pen and translated her feelings into words and conquered paper. Her first article was published in a local newspaper at the age of 15. It was a message grieving her father and her real mentor. Nehal believes that with her sweet voice and the power of her pen, magic would turn to reality.